أعلنت شركة “أوبر”، يوم الأربعاء، أنها ستبدأ في حظر الركاب، الذين ينالون تصنيفات منخفضة باستمرار.

وأوضحت “أوبر” في مدونة لها، أنه سيتم تحذير من لديهم “تصنيف أقل من المتوسط بكثير”، وسيتم منحهم “عدة فرص” من أجل تحسين تصرفاتهم ومستوى تقييمهم، ونوهت أنه في حال فشلهم في هذا، فسيتم طردهم من التطبيق بالكامل، وسيمنعون من استخدامه، بحسب صحيفة “ذا غارديان” البريطانية.

ومن أجل تجنب الطرد من “أوبر”، فقد نصحت الشركة الأمريكية كافة عملائها، بتجنب السلوك “غير المهذب” أثناء الرحلات، والذي يشمل ترك القمامة في السيارة، أو طلب من السائق تجاوز الحد الأقصى للسرعة.

وقال بعض مستخدمي “أوبر” إنهم تعرضوا للتحذير من جانب الشركة لأسباب واضحة، منها عندما كانوا في حالة سكر، أو وهم بصحبة مجموعة من الأصدقاء الصاخبين، أو حضورهم في وقت متأخر للسيارة، أو تحديد موقع وصول مريب.

وقالت “أوبر” في مدونتها إن “الاحترام هو طريق ذو اتجاهين وكذلك المساءلة، ومن المطلوب منذ فترة طويلة أن يحقق السائقون الحد الأدنى من التصنيف والآن يأتي الدور على الركاب”.

وفيما لم توضح “أوبر” مستوى التدني في التصنيف الذي يصل إليه الراكب لكي يتم طرده من التطبيق، على السائقين على المنصة، ولكن السائقين مطالبين بالحفاظ على تصنيف (4.6) نجوم على الأقل في آخر 100 رحلة، من أجل الاستمرار في التطبيق.