الرئيسية / حوار / أنيس أبو جواري: “جن مسلح” مُنع من التوزيع في ليبيا للتعقيدات التي يمارسها البعض بحجة السياسة
19904951_1710456798982135_7545988307182208632_n

أنيس أبو جواري: “جن مسلح” مُنع من التوزيع في ليبيا للتعقيدات التي يمارسها البعض بحجة السياسة

حاورته : سمر الزريعي

كاتب وسيناريست شاب من بنغازي المسكونة بالثقافة والفن، ولأنه كذلك أثبت حضوره المتميز بين الكبار، وأين في مصر الزاخرة والمزدحمة بالمبدعين، لأنه وجد الفضاء الذي مكنه من أن يفجر إبداعه في مجالات مختلفة ..؟ حيث لا يشفع للمبدع هناك وفي هذا المجال إلا الموهبة الصادقة.

أنيس أبو جواري الكاتب المشاكس الذي يرفض النمطي والسائد الذي يدفع باتجاه احتجاز العقل وإبداع الإنسان في تلك الشرنقة الضيقة، بحيث تجعله يتماهى في السكون، الذي يعني الموت بمعناه الأدبي والفني على المدى الأبعد.

ضيفي عرض له في شاشات السينما ” لا بحبك ولا بقدر على بعدك ” و ” كاستينغ ” و ” 50*60″ “واحدة خمسة وعشرين” ” لهفة ” وأخيراً “والعكس صحيح”، ثم أخذنا إلى خشبة المسرح لنشاهد مسرحية “الطيار ” و عبر أثير إحدى الإذاعات طرنا معه إلى برنامج ” سمعكم مشكور ” حتى وصلنا إلى كتابه الساخر “جن مسلح “.

أبو جواري الذي شارك بعدة مهرجانات عربية والحائز على جائزة أفضل سيناريو في إحداها، كُرم  بالأمس من مهرجان همسة الدولي للأدب والفنون بالقاهرة كعضو لجنة تحكيم لاختيار أفضل سيناريو وأفضل نجوم رمضان وسط تكريم نخبة من النجوم وهم حنان مطاوع وياسر جلال وأحمد بدير وآخرون.

ورغم أن عجلة الفن السابع في ليبيا أرهقها الدوران في حيز ضيق طوال السنوات الماضية، في حين أن هذا الفن يشكل تحد للواقع كان لا بد لنا من التوجه إلى السيناريست أنيس أبو جواري بحثا عن مشاهد حية ستسجل له في ذاكرة سابع الفنون للأجيال القادمة، فكان لنا معه هذا الحوار:

والعكس-صحيح-300x270

  • مشاركة فيلم “والعكس صحيح ” في مهرجان الإسكندرية، ماذا تنتظر من هذه المشاركة؟
  • أوجه من خلال مشاركة فيلم “والعكس صحيح” بالمهرجان، رسالة قوية بأن ليبيا ليست دولة ظلامية كما يراها الكثيرون، وأنه رغم المحن ها هي تشارك بفيلم ليبي، نُفذ بعيدا عن الأطراف المتنازعة في ليبيا، فمهرجان الإسكندرية ما هي إلا البداية. فالفيلم سيشارك بمهرجانات عربية في عدة دول كالعراق ودول عربية أخرى.

كما أنني أسعى إلى تغيير شكل السينما الليبية طالما فشلنا في التغيير السياسي، بضخ دماء جديدة من خلال تقديم 3 أوجه ليبية جديدة في أعمالي السينمائية ،بدأتها في “والعكس صحيح” هم أوجا وسلمى المنفي وسند تنتوش، و سأكررها بفيلمي الجديد “ع الهامش”، حيث أعلنت عبر صفحتي على موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك عن حاجتي لممثلين.

16406962_1530809453613538_879962198595937835_n

  • هل وزع “جن مسلح” على المكتبات في ليبيا “طرابلس – بنغازي “، وأين أنت من الفضاء الثقافي الليبي بالداخل؟
  • لم يوزع الكتاب؛ نظرا للتعقيدات التي يمارسها البعض بحجة السياسة، فالكتاب جريء، ويهاجم بعض المسؤولين الحاليين في إطار ساخر، لكن مؤخرا تم استخراج تصريح التوزيع وأتمنى أن يحقق الكتاب بليبيا ما حققه في مصر.
  • الحملة التي ثارت في المشهد الثقافي ومواقع التواصل الاجتماعي حول كتاب “نوافذ على شمس مغلقة” ، ما رأيك في هذه الحملة ؟ وفي الكتاب؟
  • قرأت صفحات من الكتاب، ولم يعجبني ، فلم أهتم به وأرى أن الحملة التي أشيعت ضده ساهمت في زيادة مبيعاته ونجاحه.
  • قفل بعض المراكز الثقافية في طرابلس وبنغازي مؤخراً ، هل هو مؤشر على الإنغلاق الفكري وضد حرية التعبير ؟
  • للأسف الإنغلاق الفكري سببه الجهات المسؤولة التي تغلق بابها في وجه الشباب، وهو ما يدفع الجمهور الليبي للإعجاب بالموجود فقط، فعلى سبيل المثال من يمشي في الصحراء سيأكل ويشرب ما يجده في طريقه لأنه المتاح.
  • من الملاحظ أن طاقات الإبداع الليبية تجد تجلياتها خارج الوطن ، هل هذا القول صحيح ولماذا إن كان كذلك؟
  • هذا حقيقي للأسف، فالموهبة كالنبات تحتاج بيئة خصبة لتنمو وتنضج وإلا ستموت، تلك البيئة غير موجودة لدينا والبيئة الموجودة لا تصلح غير للكهلة فكريا وليس عمريا.
  • لماذا لا توجد مؤسسات ترعى الثقافة والفن كون هذه المفردات هي التي ترتقي بذائقة الناس ووعيهم ؟
  • لأن المؤسسات تحولت لشللية ؛تدعم المعارف والأصحاب حتى وإن كانوا عديمي موهبة ، ومشكلة المسؤول عن الثقافة منذ عهد القذافي إلى الآن؛ الجملة الشهيرة “ما فيش سيولة” .أتمنى أن تجرم هذه الجملة دستوريا.

17903543_1606753149352501_6282977430489938610_n

  • مع تقديرنا لموهبة الفنانة نور الكاديكي، ولكن مشاركتها وللمرة الثانية في فيلمك الجديد “ع الهامش” ، هل يعكس افتقار الساحة الفنية في ليبيا لفنانات ليبيات؟
  • نور فنانة مرنة وتبحث عن تطوير نفسها، فمثلا ظهرت في معظم أحداث الفيلم بلا ماكياج وهو أمر لا تقبل به إلا شخصية واعية ومدركة أن مصلحة الشخصية فوق الجميع، علاوة على أننا أصبحنا نشكل ثنائي فكري فني مريح بالنسبة لي وأعتقد لها ، أما بخصوص نقص الفنانات الليبيات فهذا أمر صحيح؛ وحتى الموجودات وعملن في أعمال في السابق في ليبيا، اتجهن لمصر وعملن كومبارس كأحد الممثلات المعروفات.

14448853_1395622540465564_4686525299561860328_n

  • متى يمكن لأنيس أن يقرر ،أن يتم الفيلم بالكامل ” مخرج ،تصوير، موقع تصوير ” في ليبيا ؟
  • عندما تعود ليبيا التي أعرفها ويعود الليبيين الأصليين الذين تربيت في وسطهم.
  • مشاركة الموهبة نور الشيباني في برنامج “أرب كاستنغ” لم يحظى بقبول الداخل الليبي رغم وصولها إلى المركز الثاني بالنهائيات ، ما رأيك في ذلك؟
  • حاولت أن أستعين بها في “والعكس صحيح” لكن من خلال دراستي لشخصيتها وجدتها شخصية مستعجلة على البطولة المطلقة والشهرة السريعة رغم أن معظم العظماء بدأوا صغارا ؛ ولكن أتمنى لها التوفيق.
  • المبدعون من فنانين وشعراء وممثلين وصحفيين ، يعيشون خارج الوطن ،هل أصبحت ليبيا بيئة طاردة للمبدعين؟
  • البيئة يرعاها المسؤول ، والمسؤول لا يراعي سوى أصحابه وأحبابه، “وطبيعي الواحد عمره ما طبل أيام ما كانت ليبيا دولة ، فمش حنطبل حاليا”.
  • هناك أكثر من حكومة في ليبيا والغائب الأبرز الاهتمام بالثقافة والفنون والصحافة ، هل هذا ما كان يأمله الليبيون والمتقفون؟
  • لأنهم يرون أن الثقافة أمر ثانوي وغير مهم ، وإن دل ذلك على شيء فإنه يدل على جهل الساسة الحاليين.
  • فيلم ” ع الهامش ” الذي سيبدأ تصويره خلال أشهر، ماذا يقول فيه بو جواري ، ولماذا ع الهامش ؟
  • “ع الهامش” فيلم مهم في إطار اجتماعي تشويقي، فهو يتحدث عن جريمة قتل غير مألوفة وغير متوقعة ،ومعظم أحداثه تدور في مصر فهو يتحدث عن أسرة ليبية ،تنتقل لمصر في رحلة علاج، وسيشارك به نخبة من الممثلين المصريين، وأعتقد أنه سيكون نقلة للجميع بإذن الله.
  • هل ترى أن السينما أخذت حقها أكثر في أنيس أكثر من المسرح والدراما؟
  • السينما عشقي من الصغر ، فمنذ عام 1997 ومنذ أن شاهدت أول فيلم وقتها للراحل أحمد زكي “ناصر 56 ” أعجبت بذلك المكان المظلم الذي تنيره شاشة ؛ هي أشبه بالشباك على الدنيا ،أما المسرح فقدمت فيه تجربة ممتعة مع النجم أحمد فلوكس والمخرج محمد جبر بعنوان الطيار، وربما أكررها مستقبلا ، أما الدراما فلم تحن الفرصة بعد.
  • بقعة ضوء يوجهها ضيفي للمبدعين في ليبيا ؟
  • رسالة لكل مبدع؛ اجري وراء طموحك وحافظ على موهبتك من الترهل، ولا تنتظر دعم أي مسؤول لأنه لن يقدم لك سوى سم مفعوله بطيء لقتل إبداعك.

شاهد أيضاً

4

حفتر يكشف سبب عدم توقيع جميع الأطراف على إعلان باريس

قال القائد العام للجيش المشير خليفة حفتر إن «التوقيع من عدمه» على إعلان باريس بشأن …

أضف تعليقاً