الرئيسية / العالم / إيران ترى أن الهجوم على ناقلة نفط يابانية بالتزامن مع زيارة آبي عملا مشبوها
1

إيران ترى أن الهجوم على ناقلة نفط يابانية بالتزامن مع زيارة آبي عملا مشبوها

وصفت إيران الهجوم الذي استهدف ناقلتي نفط إحداهما يابانية ببحر عمان، بالتزامن مع زيارة رئيس الوزراء الياباني إلى إيران، بأنه عمل مشبوه.

وقال الناطق باسم الخارجية الإيرانية، عباس موسوي، عبر “تويتر”، إن “الحادثة المشبوهة اليوم فيما يخص ناقلات النفط اليابانية، بالتزامن مع لقاء رئيس الوزراء الياباني آبي شينزو مع قائد الثورة الإسلامية في إيران تبعث بالقلق”.

وتابع موسوي “تأتي هذه الحادثة على عكس التوجهات الإقليمية وتوجهات المنطقة والعالم لخفض التوتر وإعادة الهدوء إلى المنطقة”، مؤكدا أن إيران تدعم التعاون والحوار في المنطقة”.

وكانت وكالة أنباء كيودو اليابانية قد نقلت عن وزير التجارة الياباني هيروشيغي سيكو أن “واحدة على الأقل من ناقلتي النفط اللتان تعرضتا لهجوم قرب مضيق هرمز يابانية وتعود لشركة كوكوكا سانغيو، ومقرها طوكيو”، مضيفا أنه وجه المسؤولين بجمع المعلومات حول الهجوم.

وقال مصدر مطلع، لوكالة الأنباء الإيرانية “إرنا” إن البحرية الإيرانية قامت بإنقاذ 44 بحارا من ناقلتي نفط أجنبيتين تعرضتا لحادث في بحر عمان صباح اليوم وذلك بالتنسيق مع مركز البحث والإنقاذ في هرمزكان وتم نقلهم بواسطة البحرية الإيرانية العائمة إلى ميناء جاسك.

وأوضح المصدر لمراسل “إرنا” أن الناقلة الأولى اصيبت في الساعة 8:50 دقيقة من صباح اليوم وعلى بعد 25 ميلا إلى الجنوب من جاسك.

وتابع: “تم نقل السفينة التي ترفع علم جزر مارشال وكانت محملة بالإيثانول من ميناء إلروس في قطر إلى تايوان، حيث تعرضت لحادث أدى إلى نشوب حريق في منتصف السفينة”.

وكان مصدر مطلع تحدث لوكالة الأنباء الإيرانية “إرنا” وقال إن البحرية الإيرانية قامت بإنقاذ 44 بحارا من ناقلتي نفط أجنبيتين تعرضتا لحادث في بحر عمان صباح اليوم وذلك بالتنسيق مع مركز البحث والإنقاذ في هرمزكان وتم نقلهم بواسطة البحرية الإيرانية العائمة إلى ميناء جاسك.

وكانت وكالة “رويترز” نقلت صباح اليوم الخميس عن أربعة مصادر في الشحن البحري والتجارة أنه تم إخلاء ناقلتين في خليج عمان والطاقم آمن.

وذكرت وسائل إعلام إيرانية أن دوي انفجارين كبيرين بصورة متتالية سُمع في مياه بحر عُمان، مشيرة إلى أن المعلومات الأولية تتحدث عن استهداف ناقلتي نفط.

وأضاف المصدر لـ”رويترز” إلى أن النيران لا تزال مشتعلة في ناقلتي النفط بعد هجوم خليج عمان.

وذكرت المصادر أن إحدى الناقلتين ترفع علم جزر مارشال واسمها فرنت ألتير بينما الناقلة الثانية اسمها كوكوكا كاريدجس وترفع علم بنما.

وقال مسؤول كبير في شركة سي.بي.سي الحكومية التايوانية لتكرير النفط إن ناقلة تستأجرها الشركة لجلب وقود من الشرق الأوسط تعرضت لهجوم في وقت سابق اليوم الخميس.

شاهد أيضاً

1

سبع دول أوروبية تدعو لعدم عرقلة عمل خفر السواحل الليبي

قال زعماء سبع دول في جنوب الاتحاد الأوروبي، إن جميع السفن العاملة في البحر المتوسط …

أضف تعليقاً