الرئيسية / العالم / “بلومبيرج” تحمل سياسات أردوغان الاقتصادية مسئولية انهيار سوق المال التركي
201803020556295629

“بلومبيرج” تحمل سياسات أردوغان الاقتصادية مسئولية انهيار سوق المال التركي

رأت وكالة بلومبيرج الأمريكية المتخصصة في الشؤون الاقتصادية ،أن خارطة الطريق التي رسمها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أدت إلى انهيار بالسوق التركية، محذرة من أنه ما لم يعد رئيس تركيا أرداجه فإن بلاده ستعاني ماليا في المرحلة المقبلة، متوقعة أن يؤدى تراجع الليرة إلى تخلى أردوغان عن سياساته.

وأضافت الوكالة في تقرير موسع لها نشرته من خلال موقعها على الإنترنت، أن التراجع في الليرة قد يؤدى إلى إجبار أردوغان على التخلص من بعض العقائد الاقتصادية، لافتة إلى أن المحللين يرون بضرورة حاجة البلاد إلى زيادات في الأسعار، وخفض في الإنفاق، واللجوء إلى الحصول على قرض من صندوق النقد الدولي.

وأوضحت الوكالة في التقرير أن كل وصفة اقتصادية تقريبًا لتركيا لإنقاذ أسواقها المالية من الانهيار، وإنقاذ اقتصادها من الركود، الذي يبدو من المرجح أن يتبعه أردوغان، ينطوي على تراجع رئيس البلاد عن سياساته الاقتصادية.

ونوهت الوكالة إلى أن أردوغان بحاجة إلى أن يقدم شيئا جديدا لإنقاذ اقتصاد بلاده المتدهور، وبالرغم من أن هذا ليس ما يشتهر به رجب طيب أردوغان، إلا أنه مع تهاوى الليرة في حالة السقوط الحر، هناك شعور متزايد بأن هناك شيئًا ما يجب أن يقدمه.

شاهد أيضاً

1

العراق.. مشروع قانون يلزم أعضاء الحكومة بالتخلي عن الجنسية المكتسبة

كشفت مصادر سياسية عراقية، اليوم الاثنين، عن وجود مشروع قانون في مجلس النواب العراقي يلزم …

أضف تعليقاً