الرئيسية / متابعات / دورة إرشادية حول تقليم اشجار الفاكهة بإشراف قطاع الزراعة – طرابلس
27848111_1836187333345675_1416443956_n

دورة إرشادية حول تقليم اشجار الفاكهة بإشراف قطاع الزراعة – طرابلس

 متابعة / محمد الجنافي

 لم تقتصر زراعة أشجار الفاكهة في بلادنا على المزارع والبساتين بل تعدتها إلى حدائق المنازل والجنان القزمية لتجدها منتشرة على اختلاف أنواعها في المساحات الترابية للبيوت وعلى الأخص منها الكروم كالعنب والتين وأشجار الحمضيات والبرتقال بأنواعه .. ؛ الأمر الذي أضحى ثقافة سائدة واستدعى بالضرورة حاجة ملحة للمزيد من المعرفة والوعي بطرق وأصول التعامل معها والاعتناء بها لاسيما وقد دعت سوء الأحوال المعيشية بقطاع واسع من الناس إلى زراعة المزيد من هذه الأشجار والاعتناء بالموجود منها وذلك في اطار الاكتفاء الذاتي من ثمارها .. وفي ذات السياق جاءت جهود مكتب الارشاد بقطاع الزراعة طرابلس في إقامة دورة مفتوحة على مدى يومين لكل من يرغب في التعرف على طرق تقليم  الاشجار وذلك خلال الأيام القليلة الماضية بمحطة الابحاث الزراعية بجامعة طرابلس  .. جريدة الأيام كانت هناك ورصدت أراء عدد من القائمين على الدورة والمشاركين بها ..

غايتنا نشر الوعي بين المزارعين والمواطنين

الفالح ونيس منسق قطاع الزراعة طرابلس تحدث للأيام عن أهداف الدورة فقال : الغاية من اقامة هذه الدورات والندوات هو نشر الوعي بين المزارعين والمواطنين في مجالات الزراعة والاعتناء بالنباتات والأشجار بحيث يمكن للفلاح والمواطن القيام بتقليم أشجاره بنفسه سواء في مزرعته أو في حديقة منزله ، وهذا المجهود يأتي في الحقيقة في ظل المتاح من الامكانيات المتواضعة التي تعتمد على الجهود الذاتية ورغم ذلك فقد رأينا أن نشارك في تطوير الزراعة عبر تدريب وتوعية المزارع والمواطن عموما . .

وأضاف الفالح : وفي هذا السياق التدريبي والإرشادي للوزارة سنقيم خلال الأيام القادمة دورة تدريبية في مجال تربية بالنحل وسيتم إلقاء محاضرات في الانتاج الحيواني والوقاية ، ومحاضرات توعوية في مجال استعمال المبيدات ، وقد كانت هناك دورات في السابق ومن بينها دورة في مجال الاهتمام بطيور الكناري ، وسنعمل كقطاع زراعة في طرابلس على الرفع من مستوى خدماتنا تجاه المواطن الذي نحرص على تطوير مهاراته وقدراته في هذا المجال من خلال التوعية والإرشاد  وفي هذا الخصوص ستنطلق العناصر الفنية إلى المدارس لتقليم الاشجار والاعتناء بها وإلى جانب ذلك فنحن على أتم الاستعداد للتعاون وتقديم المشورة الفنية والعلمية من خلال الاتصال المباشر بنا أو عبر صفحتنا على شبكة التواصل الاجتماعي ..

هذه الدورة هي الثالثة من نوعها على مدى 3 سنوات

المهندس يوسف عبد اللطيف رئيس قسم الارشاد الزراعي بقطاع الزراعة طرابلس تطرق لبرنامج الدورة فقال : نقيم هذه الدورة التدريبية  في مجال تقليم اشجار الفاكهة بأنواعها وذلك بالتعاون مع كلية الزراعة طرابلس داخل مزرعة الابحاث الزراعية بجامعة طرابلس وقد وجهنا دعوة عامة عبر وسائل الاعلام لجميع من يرغب بالحضور وقد تراوح الحضور بين الاربعين والخمسين شخصا  صباح اليوم والأمس وقد أسهم في عملية التدريب والتوعية عدد من أعضاء هيئة التدريس بكلية الزراعة ..

وأوضح المهندس يوسف أهمية عملية التقليم للأشجار فقال : الأساس في أشجار الفاكهة هو التقليم وقد سعينا عبر هذه الحلقة الارشادية الى تعميم الفائدة بنشر الوعي ، ولقد تميز الحاضرون بثقافتهم ورغبتهم في تعميق معرفتهم بسبل الاعتناء بشجرة الفاكهة ، وقد عكست أسئلتهم درجة وعيهم على اختلاف فئاتهم التي تنوعت بين المهندسين والفلاحين والمواطنين العاديين وللعلم فهذه الدورة الثالثة من نوعها على مدى 3 سنوات ..

الأزمة الاقتصادية دفعت المواطن للاهتمام بالشجرة

وحول الدورة واتجاه المواطن للاهتمام بالشجرة تحدثت المهندسة سميرة بن ضي للأيام فقالت  : محاضرة الأمس ألقاها المهندس يوسف عبداللطيف وقد تعرض خلالها للتقليم الذي شمل أغلب الاشجار الموجودة بمحطة ابحاث كلية الزراعة بجامعة طرابلس وقد كانت في البداية بشكل نظري ثم توجهنا بعدها لحقل العنب ليكون الشرح العملي على التقليم وهكذا الأمر في باقي حقول الاشجار متساقطة الأوراق ..أما في اليوم الثاني فقط تشرفنا بحضور الدكتور جمعة أيوسريويل وهو المرجع والموسوعة العلمية في مجال الأشجار متساقطة الورق وقد تفضل اليوم بشرح عمليتي التقليم وكذلك التطعيم ..

وأضافت المهندسة سميرة : أدت الآثار السلبية للأزمة الاقتصادية على دخل ومعيشة الناس إلى اتجاه المواطن نحو الاهتمام باستثمار مساحات الاراضي بمختلف أحجامها وبما فيها الصغيرة في زراعة الاشجار والاهتمام بها وذلك لأجل الاكتفاء الذاتي من الثمار والخضار وقد لاحظت ذلك من خلال اشرافي على صفحة مجموعة ليبيا الزراعية التي حاولنا من خلالها توعية أكبر عدد من الناس وقد لمسنا نتيجة لتواصلنا معهم حرصهم واهتمامهم بالعناية بالشجرة ومن هذا المنطلق كان الحرص على أن توجه الدعوة لحضور الدورة إلى عوام الناس ..

محطات الابحاث بكلية الزراعة تؤدي دورها العلمي والتوعوي

المهندس ابراهيم سليوة مدير محطات التجارب والأبحاث بكلية الزراعة قال للأيام : محطات الأبحاث بالجامعة ساهمت في اقامة هذه الدورة وغيرها من  الدورات مع الارشاد الزراعي طرابلس لغرض تدريب موظفي المحطات وكلية الزراعة والمواطنين عموما على كيفية تقليم أشجار الفاكهة ، وقد قام بهذه الدورة أعضاء هيئة التدريس بكلية الزراعة بقسم البستنة ، وهذه هي الدورة الثالثة التي تقام لهذا الغرض ، أما عن محطات التجارب والأبحاث بكلية الزراعة فقد انشئت في منتصف السبعينات لغرض التعليم وإجراء البحوث ، وطلبة كلية الزراعة يقومون بالجزء العملي كاملا في هذه المحطة سواء النباتي أو الانتاج الحيواني أو التربة ؛ فكل أقسام كلية الزراعة البالغة  12 قسما يقومون بالجانب العملي من دراستهم في هذه المزرعة ، كما يقوم طلبة البكالوريس والدراسات العليا بتنفيذ مشاريع تخرجهم في هذه المحطات التي يتواصل أداء دورها بالرغم من ما تعانيه من نقص في بعض الأدوات والوسائل المادية ..

التقليم وقاية للشجرة

المهندس أحمد منصور متخصص بوقاية النبات أوضح الأهمية الوقائية للتقليم ورش المبيدات فقال : هذه الدورة تمثل توعية لكل الفئات سواء منها المتخصص بقطاع الزراعة وكذلك الفلاحين وعموم الناس ، وبالنسبة للتقليم فله دور وقائي فوجود تشابك في الأفرع يؤدي إلى حدوث أمراض بسبب هذا التشابك الذي يحجب الأغصان عن الشمس ويؤدي بالتالي إلى ضعف الانتاج ، كما أن الثمار يمكن أن تتعرض قبل نضجها خلال أشهر 2 و3 و4 إلى الاصابة بنوع معين من الآفات وهذا يستلزم أن نقوم برشها بالمبيدات اللازمة لحمايتها وفقا لجدولة معينة وهذه الخطوة الوقائية بطبيعة الحال تتطلب أن يكون الفلاح على درجة كبيرة من الوعي والمعرفة بطبيعة هذه الآفات وزمن الاصابة وكذلك تتطلب أن يكون على معرفة تامة ودراية بأساليب وطرق رش المبيدات المناسبة لحماية ثمار الأشجار ووقايتها من هذه الأمراض ..

شاهد أيضاً

4

تعزيز دور المرأة في المشاركة السياسية

الأيام: تحت هذا العنوان انعقد خلال الأيام القليلة الماضية بفندق باب البحر بمدينة طرابلس مؤتمر …

أضف تعليقاً