الرئيسية / سلايدر / فيلتمان يدعو لأن يكون العام الحالي هو عام التغيير في ليبيا
1

فيلتمان يدعو لأن يكون العام الحالي هو عام التغيير في ليبيا

أكد وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون السياسية، جيفري فيلتمان، يوم الخميس، أن المجتمع الدولي حريص على الاتفاق السياسي، معتبراً أن الاتفاق هو الإطار الوحيد للعملية السياسية في ليبيا.

أفادت بعثة الأمم المتحدة عبر تغريدة على “تويتر”، بأن ” فيلتمان يؤكد على حرص المجتمع الدولي حول الاتفاق السياسي باعتباره الإطار الوحيد للعملية السياسية في ليبيا”، داعياً إلى “وضع المصلحة الوطنية قبل كل شيء، بحيث أن يكون العام الحالي هو عام التغيير في ليبيا”.

وأضافت البعثة بأن “وكيل الأمين العام للشؤون السياسية جيفري فيلتمان والمبعوث الأممي لدى ليبيا غسان سلامة التقيا يوم الخميس 11 يناير/ كانون الثاني 2018 ، مع رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح والنائب الثاني الدكتور أحميد حومه، بمدينة القبة من أجل الحديث حول العملية السياسية وخطة عمل الأمم المتحدة من أجل ليبيا”.

وكان قد دعا وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون السياسية جيفري فيلتمان، خلال مؤتمر صحفي عقده في العاصمة الليبية طرابلس الأربعاء 10 كانون الثاني/يناير2018، كافة القادة الليبيين لتغليب مصلحة الوطن على المصالح الشخصية، مؤكدًا دعم الأمم المتحدة للإطار الدستوري الشرعي، وضرورة تطبيق خطة عمل الأمم المتحدة وتفعيل الاتفاق السياسي وتوحيد المؤسسات لرفع المعاناة عن الشعب الليبي.

وأشار فيلتمان خلال مؤتمره الصحفي، إلى أن الأمين العام أنطونيو غوتيريش، يؤكد للليبيين أن أمامهم فرصة في 2018، لتحقيق المصالحة الوطنية وتهيئة الظروف الدستورية والتشريعية والسياسية والأمنية اللازمة لإجراء انتخابات حرة ونزيهة تنهي المراحل الانتقالية وتقود إلى مرحلة المؤسسات الدائمة.

ووصل وكيل الأمين العام للشؤون السياسية جيفري فيلتمان والمبعوث الأممي لليبيا غسان سلامة، إلى ليبيا صباح الأربعاء، للعاصمة الليبية طرابلس، وذلك لأجل عقد سلسلة من اللقاءات مع المسؤولين الليبيين، لمناقشة العملية السياسية وخطة عمل الأمم المتحدة في ليبيا.

شاهد أيضاً

photowmz8nyfoxit7vki

اللواء السابع: صدينا هجوما على قواتنا في طرابلس

أكد اللواء السابع مشاة أن قواتهم صدت هجوما لمن وصفتهم بالمليشيات المتمركزة في العاصمة طرابلس. …

أضف تعليقاً