الرئيسية / سلايدر / كونتي “يأسف” لانسحاب تركيا من مؤتمر باليرمو
2

كونتي “يأسف” لانسحاب تركيا من مؤتمر باليرمو

أعرب رئيس الوزراء الايطالي جوزيبي كونتي،  عن “الأسف” لانسحاب نائب الرئيس التركي من مؤتمر باليرمو حول الأزمة الليبية ، إلا أنه شدد على أن ذلك “لم يغير الأجواء الإيجابية” خلال المؤتمر، الذي اُختتم أعماله مساء الثلاثاء

وقال كونتي، في مؤتمر صحفي مشترك مع المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة “أنا آسف لأن تركيا ونائب الرئيس التركي والوفد المرافق انسحبا” من المؤتمر. ولكنه أضاف منوها “إلا أنكم إذا قرأتم البيان الصحفي (الخاص بالانسحاب) بعناية شديدة، فإنهم  ليسوا ضد إيطاليا” الدولة المنظمة. وقال “هذا  لم  يغير الأجواء الإيجابية التي سجلناها بصفة عامة خلال هذا الحدث”.

وحسب كونتي، فإنه “يتعين النظر بصراحة إلى واقع السيناريو الدولي:  حضور 30 بلداً، معنية بشكل مباشر وغير مباشر بالسيناريو الليبي، يعني أيضاً تعريض هذا الاجتماع لبعض الاحتقانات والحساسيات الخاصة، فهي  موجودة بين البعض من هذه الدول” المشاركة.

وكان نائب الرئيس التركي فؤاد أقطاي، قد أعلن في وقت سابق الثلاثاء، انسحاب الوفد التركي من المؤتمر الدولي حول ليبيا.

وأبدى أقطاي “خيبة أمل كبيرة” من المؤتمر، وذلك في أعقاب استبعاد بلاده من المشاركة في لقاء جانبي، على هامش المؤتمر، جمع فائز السراج وخليفة حفتر برؤساء حكومات  إيطاليا وروسيا والجزائر ورؤساء مصر وتونس ورئيس الاتحاد الأوروبي والمبعوث الأممي إلى ليبيا ووزير الخارجية الفرنسي.

وقال في تصريح صحفي مكتوب “إن الاجتماع غير الرسمي الذي تم عقده صباح اليوم مع بعض الجهات الفاعلة الذين تمّ تقديمهم كلاعبين  أساسيين في منطقة المتوسط يعد نهجا مضللا وضارا للغاية،  نعارضه بشدة”.  وحسب أقطاي، فإنه “للأسف، لم يتمكن المجتمع الدولي من البقاء متحدا هذا الصباح” في ياليرمو. وقال “شخص ما في اللحظة الأخيرة أساء للضيافة الإيطالية”.

شاهد أيضاً

1

تونسيون يعلنون إطلاق حركة “السترات الحمراء”

على أثر النجاح الذي حققته حركة ما يعرف ب”السترات الصفراء” في حشد الفرنسيين وتنظيم مسيرات …

أضف تعليقاً