الرئيسية / تقارير / مرض المشير خليفة حفتر بين النفي والتأكيد
000_qx5ao

مرض المشير خليفة حفتر بين النفي والتأكيد

تقرير

شغل مرض المشير خليفة حفتر المراقبين ووسائل الإعلام بين التأكيد والنفي ففي حين أكدت بعض المصادر الإعلامية العالمية خبر إصابة حفتر بجلطة دماغية نفت مصادر الجيش الوطني الليبي صحة الخبر ،ومع ذلك أكدت صحيفة الغارديان البريطانية في تقرير لها ،نشر مساء الأربعاء 11أبريل إصابة قائد عملية الكرامة خليفة حفتر بجلطة دماغية، ونقله إلى مستشفى في باريس، وأنه يتلقى العلاج هناك.

وجاءت تأكيدات الغارديان البريطانية، بعد التقرير الذي نشرته صحيفة لوموند أفريك الفرنسية الأربعاء أعلنت فيه أن المشير خليفة حفتر، القائد العام للقوات المسلحة الليبية، يعالج في إحدى مستشفيات العاصمة الفرنسية، باريس.

وقالت الصحفية في تقرير نشرته على موقعها الإخباري، إن حفتر دخل إحدى مستشفيات باريس، قادما من الأردن بعدما قرر الأطباء ذلك، بحسب عدة مصادر تحدثت إلى الصحيفة، ولم تكشف عنهم.

وأشارت الصحيفة إلى أن حفتر، أصيب بـ”سكتة دماغية” أوجبت نقله سريعا من العاصمة الأردنية عمان إلى باريس.

وأكدت الصحيفة الفرنسية أن وجود المشير حفتر في ليبيا “لا يزال حتى الآن أمرا سريا وحساسا لأن صحته تمثل قضية سياسية وعسكرية في ليبيا”.

وتداولت خبر الليموند عدد من وسائل الإعلام الفرنسية، وكذلك فضائيات ومواقع إخبارية معارضة للمشير خليفة حفتر، غير أن المتحدث الرسمي باسم القيادة العامة للقوات المسلحة العميد أحمد المسماري، أصدر بيانا الأربعاء، نشرته وكالة الأنباء الليبية، ونفى فيه تلك الأخبار.

ومن جهتها نقلت وكالة أسوشيتيد برس عن مسؤولين في الجيش الليبي أكدوا وجوده في رحلة علاجية بفرنسا.

ومن جهته أكد الناطق باسم الجيش الوطني الليبي العميد أحمد المسماري، وجود خليفة حفتر في فرنسا،لكنه نفى في الوقت ذاته تعرضه لأي وعكة صحية.

وقال المسماري، في تصريح صوتي مع قناة فرنسا 24، الأربعاء، إن ما يتداول بشأن تعرض حفتر لوعكة صحية، هي محض إشاعات، مضيفاً أن المشير حفتر يقوم بجولة في عدد من البلدان الأوروبية بغرض تنسيق الجهود، بحسب قوله.

وكان مدير مكتب إعلام القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية خليفة العبيدي قد نفى ما تداولته قناة “ليبيا الأحرار”  عن صحة القائد العام المشير خليفة حفتر.

وقال العبيدي لوكالة الأنباء الليبية إننا “ننفي نفيا قاطعا ما يتم تداوله عبر ما سماها قنوات الجماعة الضالة وحساباتها على مواقع التواصل حول حالة القائد العام الصحية”.

وأكد مدير مكتب إعلام القيادة العامة تمتع سيادة القائد العام بموفور الصحة وتمام العافية، مؤكدا أنه يتابع التجهيزات النهائية لمعركة تحرير درنة.

ومن جانبه قال المحلل السياسي الليبي، سعد مفتاح العكر، الأربعاء، إن قائد الجيش الليبي المشير خليفة حفتر بصحة ممتازة، مضيفا لـ”سبوتنيك” كل ما ينشر على مواقع التواصل الاجتماعي عن سوء حالته الصحية ونقله إلى فرنسا للعلاج إشاعات مغرضة تقف ورائها دولة عربية”.

ولفت السياسي الليبي إلى أن قائد الجيش الليبي، تجاوز السبعين عاما، وما بين الفترة والأخرى يتعرض لوعكة صحية، نتيجة الإرهاق والتعب والعمل المتواصل، وهذا أمر طبيعي جدا، وشدد العكر “تأكدت من مصادر مقربة في القيادة، إن الرجل بصحة طيبة، ويستعد لحسم معركة درنة”.

ونشر مكتب إعلام القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية، الثلاثاء 10 إبريل/ نيسان مقطعا مصورا للمشير حفتر أثناء لقاءه بعدد من القيادات العسكرية، وأرفقت مع المقطع تصريح سابق للمشير يتحدث فيه عن تحرير “درنة”.

وكان آخر ظهور لحفتر مع مسؤول أجنبي في 27 مارس/ آذار الماضي، عندما إلتقى حفتر مع سفير بريطانيا فرانك بيكر.

ونقلت صحيفة الوسط الليبية، عن مصدر طبي القول: إن صحة القائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر في تحسن، وإنه تجاوز حالة الخطورة، مضيفًا أن “الأمر يتطلب بقاءه لأيام تحت المراقبة الطبية”.

وأشار المصدر (الذي لم تسمه الصحيفة) إلى أن ما أشيع عن تعرض القائد العام للجيش الليبي لسكتة دماغية “معلومة غير صحيحة”.

كما نقل الموقع الإلكتروني لقناة 2018 الليبية، عن من قال إنه “أحد مصادره”، أن “المشير خرج من المستشفى صباح الأربعاء بعد تلقيه العلاج مساء الأمس، وأن حالته الصحية مستقرة”، موضحًا أن مصدرًا دبلوماسيًا آخر كشف أن “المشير يعاني من توعك في رئته وعدم انتظام في ضغط الدم”.

كما سلطت صحيفة “لا ريبوبليكا” الإيطالية، الضوء على تضارب الأنباء حول مرض المشير خليفة حفتر قائد الجيش الوطني الليبي وما إذا كان يعاني من نوبة قلبية أو سكتة دماغية، ونقل على أثرها إلى فرنسا للعناية العاجلة.

وأكدت الصحيفة مرض حفتر، قائلة إن القائد الليبي مريض ولكن ليس هناك أنباء مؤكدة عن نوع مرضه سواء إصابته بنوبة قلبية أو سكتة دماغية، مشيرة إلى أنه أصيب في الساعات القليلة الماضية في بنغازي.

وأضافت الصحيفة أن في حالة سوء حالة حفتر الصحية فأنه بالتأكيد سيتم فتح مرحلة جديدة في ليبيا، وليست بالضرورة تكون إيجابية، لأن حفتر يضمن على الأقل السيطرة على منطقة كبيرة إلى حد ما من البلاد.

بدوره قال الصحفي الفرنسي إيجو فانسو، أن مصدرا دبلوماسيا رفيع المستوى، أكد أن المشير خليفة حفتر يتلقى العلاج في مستشفى بباريس منذ 5 أبريل الجاري.

كما نفى إبراهيم بلقاسم، المحلل السياسي الليبي، الأنباء المتداولة حول مرض المشير خليفة حفتر، القائد العام للقوات المسلحة الليبية، مشيرًا إلى أن حفتر متواجد حاليًا في زيارة رسمية لمقابلة عدة شخصيات في دولة، لم يذكر اسمها.

وأضاف بلقاسم، في تصريحات خاصة لصحيفة «الدستور» المصرية ، أن بيان العقيد المسمارى كان واضحًا وأنهى كل ما يتم تداوله حول هذا الأمر، ونفاه نفيًا قاطعًا.

شاهد أيضاً

photon34wfm91nad495d

مالية الوفاق توضح سبب تحويل 110 ملايين إلى السفارة بالعراق

أوضحت وزارة المالية بحكومة الوفاق أن كتاب رئيس المجلس الرئاسي بتحويل 110 ملايين دولار إلى …

أضف تعليقاً