الرئيسية / العالم / يديعوت: حماس تتحدث مع إسرائيل حول الأسرى ومواجهة كورونا
1

يديعوت: حماس تتحدث مع إسرائيل حول الأسرى ومواجهة كورونا

قالت صحيفة يديعوت أحرنوت العبرية يوم الاثنين، أن عرض السنوار بشأن الاسرى يشهد على صدع في موقف حماس غير المساوم.

وقال المحلل العسكري للصحيفة اليكس فيشمان المعروف بصلاته بالجيش ان مرحلة البداية في “مبادرة السنوار” تشبه موقف حماس التقليدي وهي تحرير أولئك السجناء الذين تحرروا في صفقة شاليط واعتقلوا مجددا في 2014 ” موضحا “في المرحلة الثانية يأتي، لأول مرة، تنازل جزئي من حماس ويمكن التخمين بأن السنوار يتحدث هنا عن “مخطط إنساني” لتحرير نحو 800 سجين: مرضى، مسنين، قاصرين ونساء”.

وأضاف “لم يقل السنوار ما الذي سيعطيه مقابل هذا التحرير إما اعادة المواطنين الاسرائيليين اللذين اجتازا الحدود بمبادرتهما، أو جثماني المقاتلين من الجرف الصامد وإسرائيل غير ملزمة بقبول شروطه، ولكنه يبث أنه يحطم الجمود المتواصل منذ نحو سنتين ويخفض الأثمان”.

وقال”  مصادر في حماس غزة التي تتحدث مع محافل في إسرائيل أوضحت في نهاية الأسبوع “نحن جديون بالنسبة لصفقة السجناء وهم يبثون لإسرائيل ضغطا هائلا: غزة على شفا كارثة في ضوء وباء الكورونا ورسميا يوجد في غزة 2.100 معزول و 12 مريض يتواجدون في 13 مركز للعزل، من أصل 33 مخطط لها ومن يدير مراكز العزل هو الزعيم العسكري الأسطوري لحماس، محمد ضيف”.

وقال فيشمان “غير أن أحدا في غزة لا يصدق بأن هذه هي الأعداد ، تماما مثلما هو في الضفة كل عدد المرضى لن يكون صحيحا ومن اللحظة التي اكتشفوا فيها المرضى، وان كانوا قلائل في هذه المرحلة، ففي مخيم اللاجئين في قلنديا وفي طولكرم وفي أحياء في القدس ومحيطها – كل شيء منفلت العقال”.

وبين “ما تقوله حماس لإسرائيل في واقع الأمر هو: “توجد لنا مصلحة للقيام ببادرة طيبة لإسرائيل مقابل مساعدة طبية، فورية من جانبها” موضحا ” الكورونا يقدم سواء لإسرائيل ولحماس سلما للنزول في مسألة الاسرى والمفقودين وإسرائيل ملزمة بأن تفحص بجدية تغييرات النبرة في حماس والأزمة كبيرة جدا، وفي المقابل التعاون بين الطرفين حرج جدا، بحيث أن كل طرف يمكنه أن “يبيع” التسوية لجمهوره دون أن يعرض كانهزامي

شاهد أيضاً

1

الحلو يعرب عن صدمته حيال مجزرة المهاجرين في مزدة

عبّر منسق الشؤون الإنسانية والممثل المقيم للأمم المتحدة يعقوب الحلو، في بيان، عن صدمته حيال …

أضف تعليقاً